الثلاثاء، 29 نوفمبر، 2011

الطغاة بين الثورة والخرافة والأحلام


 نصحني الكثير من إخواني أن لا أتعرض للمؤيدين لنظام القذافي , وان لا اعرض سخافاتهم , فلقد تعداها الزمن , وستطوى في عالم النسيان كما طوي زعيمهم , ولكن ليسمحوا لي أن أعارضهم , لأن هؤلاء يمثلون أعوان الطغاة في العالم العربي اليوم , ولذلك أتمنى أن أقوم بدراسة لطرق تفكيرهم وبعض حججهم , حتى تكون معينا لنا في دراسة أعوان غيرهم من الطغاة .

ولنبدأ بسرد بعض أقوالهم وبعض حججهم التي ظهرت بعد سقوط نظام القذافي ولا تستغربوا منها فالغريب هو العقل الذي يفكر بها :

الحجة الأولى :- حلم شيخ سعودي بأزمة ليبيا وقال أن سببها سحر موجود في النجمة والهلال علي علم الجرذان قام بفعله اليهود الإسرائيليون و قال أنهم تزيدهم قوة فعلي من يخوض معهم معركة التحرير عليه أن يقرأ المعوذات ويأكل التمر ! ومن يسمع التكبير أن يرد عليها بالشهادتين وقال: أنهم اليهود الإسرائيليون قاموا بسحر الأسماء أيضا فلا تقول سيف بل قل سيف الإسلام و المعتصم أيضا بل قل المعتصم بالله !هذا يبطل السحر
قم بنشرها لتصل إلي أكثر نسبه من القارئين لينصرنا الله والله أعظم وأقوي منهم !!!!
نشرت بواسطة: شباب عربي ضد مذكرة اعتقال سيف الإسلام و القائد معمر القذافي

ما شاء الله حلم نعم " حلم " من ما سموه شيخ سعودي , يا الله , هل مطالبة الشعب الليبي بحريته وكرامته تفسر أسبابها بحلم ؟ وتحل بأكل تمر ؟ لن أرد على مثل هذه السخافة , وان كان ما سيتلوها أسخف منها

الحجة الثانية :- القذافي على حق لأن هنالك غيمة صوروها يشبه شكلها شكل القذافي . وكبروا وهللوا لهذه الصورة ولهذه الغيمة .
وسؤالي لهم هو , هل الحق والباطل يظهر على شكل غيمة ؟ وهل إذا ما حزب الأمة شيء فيجب أن يرفعوا أنظارهم ليروا الغيم كيف سيظهر ؟ ابعد هذه السخافة سخافة ؟ ولكن انتظروا فهنالك بقية

الحجة الثالثة :- ظهور بقعة على القمر يشبه شكلها صورة معمر القذافي . ولا أعلم إن هذه المعجزة ظهرت لرسول من الرسل أو ولي من الأولياء , ولكنها ظهرت للقذافي فقط , فهل يكفي شكل على القمر ليثبت أن القذافي الطاغية كان على حق ؟ بالطبع هذا على فرض أن الشكل كان صحيحا , وهو ليس بصحيح .

الحجة الرابعة : هي إن اسم معمر وتاريخ موته ذكر في القران الكريم بقول الله سبحانه وتعالى   { وَاللَّهُ خَلَقَكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ جَعَلَكُمْ أَزْوَاجًا وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنْثَى وَلا تَضَعُ إِلا بِعِلْمِهِ وَمَا يُعَمَّرُ مِنْ مُعَمَّرٍ وَلا يُنْقَصُ مِنْ عُمُرِهِ إِلا فِي كِتَابٍ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ }    وهي الآية 11 في سورة فاطر . وهنا يستشهد مناصر الطاغية أن رقم الآية 11 و تأتي في سورة فاطر وهي في الجزء 22  مما يجعل الرقم 11 / ؟ / 22  ولكن هذا المؤيد نسى أن يربط رقم السورة فقفز من الآية إلى الجزء , فقال 11/22 واعتبر أن هذا هو التاريخ الهجري وعند تحويل الهجري إلى ميلادي فيكون يوم 22 / 11 يعادل يوم 10 /20 ميلادي . وهذه معجزة  , فكيف تكون معجزة . لا أعلم . ولكن أعوان الطاغية توقفت أدمغتهم عن التفكير وعقولهم عن التدبير . 


بالطبع يحاول هؤلاء الكذب بكل ما أوتوا من قوة , مثل إظهار صورة لمجند أمريكي مسلم يصلى عليه وقد لفه العلم الأمريكي فيظهرونه انه من الثوار ولا اعلم كيف يلف ثائر ليبي بعلم أمريكي ؟ كنا نرى كيف يصلى على الشهداء , وكيف كانوا يدفنون .
كما يتم التركيز على صورة احد الليبيين يقبل علما لدولة أوربية على أن الثوار كلهم ولائهم للغرب وليس لليبيا , بينما تقبيله للعلم الأوربي لا يعني ولائه بل هي حالة نفسية مر بها , وشكر للدولة التي أوقفت مجزرة كانت ستقع في بنغازي برتل عسكري طوله يزيد عن 160 كيلومتر من الآليات والمرتزقة .
ويحاولون التركيز على أن ما حدث هو نتيجة لعمل قنوات الإعلام مثل الجزيرة وغيرها , كأن الناس التي ثارت وتعرضت للقتل والجرح والتعب والجهد مغيبون بوسائل  إعلام , وكأن الظلم الذي تعرض له الشعب الليبي لم يحدث ,
هنالك أمثلة كثيرة على خزعبلات وأحلام وأكاذيب , لم اذكرها احترام لعقول القراء , ويكفي من القلادة ما أحاط بالعنق . ويكفي أن نقول أن هذه هي عقول أعوان الطاغية القذافي ,
فلا أعلم متى سيعون ويفهمون أن الشعب قد قال كلمته , وان الباب مفتوح للجميع لخدمة وطنهم . فيا ليتهم ينسون الطاغية , ويبذلون جهدهم في بناء الدولة الحديثة القائمة على العدل والمساواة , والمبنية على سيادة القانون . فهذا هو السبيل للحاق بركب الحضارة  الإنسانية بل ومسابقتها إلى الأمام ,
فحماية ليبيا هي بحماية الحرية التي قاتل الشعب من أجلها وليس بحماية اسم طاغية لا يقل عن غيره من الطغاة .
يجب أن يتجاوز الليبيون من كل التوجهات هذه الفترة التاريخية , ويتحدوا , ويضعوا أيديهم في أيدي  بعض . ليكونوا  مثال لبقية الشعوب  سعيها للحرية والكرامة .
وعلى دروب الحرية والكرامة نلتقي
صالح بن عبدالله السليمان




‏هناك تعليق واحد:

  1. الله اكبر الله اكبر الله اكبر ولله الحمد اننا انتصرنا على القدافى وازلمه بكلمة الله واكبر

    ردحذف

أرحب بكل أرآكم ومقترحاتكم يرجى ذكر الاسم أو الكنية للإجابة - ونأسف لحذف أي
تعليق لا علاقة له بموضوع المقال